مجتمع

موريتانيا: المكتب السياسي ل”عادل” يقرر الانضمام إلى الأغلبية

قرر حزب “عادل”، الذي يرأسه الوزير الأول الموريتاني السابق يحي ولد الوقف، تخليه عن المعارضة وانضمامه إلى الأغلبية الداعمة للرئيس محمد ولد عبد العزيز.

واتخذ الحزب قراره، في اجتماع عقده المكتب السياسي الليلة البارحة ودام حتى الساعات الأولى من فجر اليوم، تخللته نقاشات ساخنة بين تيارين يدعو أحدهما إلى البقاء في منسقية المعارضة، ويقوده أحمد ولد سيدي بابه ومال كيف ولد الحسن، ويعمل الثاني من أجل تأييد الانضمام للأغلبية، ويقوده رئيس الحزب.

وكان حزب عادل قد تأسس أثناء فترة حكم الرئيس السابق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، وشهد عدة انقسامات، كان ىخرها انسحاب بيجل ولد حميد، الذي أصبح رئيسا لحزب الوئام، المنتمي لمنسقية أحزاب المعارضة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى