مجتمع

عمال مشروع التعليم عن طريق الراديو يطالبون السلطات بحل مشاكلهم

عمال مشروع التعليم عن طريق الراديو يطالبون السلطات بحل مشاكلهم
اعلن عمال مشروع دعم المجهود الوطني لمحاربة الأمية المعروف بـ “التعليم عن طريق الراديو” عن استئناف نشاطاتهم التي تم تجميدها خلال الفترة الماضية، داعين السلطات الى ايجاد حل ينهي معاناتهم.

وقال العمال في بيان انهم بعد ان ” وقعوا عقودا غير محددة المدة مع وزارة الشؤون الإسلامية ، و انتظروا أزيد من ست سنوات من التأطير اليومي ، تفاجئوا بصدور قرار من منسقية المشروع – في الأيام الأخير للرئيس السابق سيد محمد ولد الشيخ عبد الله- يقضي بتسريحهم بشكل تعسفي”.

واكد البيان ” ان هذا القرار التعسفي شكل صدمة نفسية جسيمة لعائلات عمال المشروع ال 216 و ل 13.000 دارس بين من هو على وشك التحرر من الأمية و من تحرر بشكل نهائي و من تحرر و تم تكوينه على كيفية إنشاء وتسيير التعاونيات”.

ودعا العمال في بيانهم السلطات الى “تعويضهم عن سنة كاملة من الفصل التعسفي، ودمج عمال المشروع في الوظيفة العمومية مع الاحتفاظ بمنهجية التعليم عن بعد وتعميمها على الوطن”.

وطالب العمال بـ “مساءلة كل الضالعين في تصفية هذا المشروع الهام، والقضاء على محو الأمية عن طريق الفصول واكتتاب عماله في التعليم عن بعد، بعد .ECCA تكوينهم على منهجية”

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى