مجتمع

منسقية نقابات الصحة تسلم مطالبها لوزيرة الوظيفة العمومية وتنتقد “صمت” الحكومة

سلمت منسقية نقابات الصحة عريضتها المطلبية اليوم لوزيرة الوظيفة العمومية وعصرنة الإدارة والتي تتضمن علاوة الخطر وترتيب أسلاك الأطباء، وهي المطالب التي كانت السبب في دخول قطاعات واسعة من عمال الصحة في إضراب مفتوح.

وقال رئيس منسقية نقابات الصحة، الدكتور المصطفى ولد ابراهيم، في تصريح ل”صحراء ميديا”، إن تقديم العريضة المطلبية “إجراء روتيني” لا يعنى تجاوب السلطات مع مطالب عمال الصحة، ومنتقدا ما وصفه ب”صمت” الحكومة اتجاه مطالب العمال المضربين.

وكانت منسقية عمال الصحة قد دعت إلى إضراب عن العمل في كافة المستشفيات والمراكز الصحية لغاية الاستجابة لمطلبها الأساسي والمتمثل في ترسيم وتعميم علاوة الخطر على كافة عمال القطاع من أطباء وممرضين وقابلات بعد أن كان يستفيد منها فقط الأطباء الأخصائيون. ودخلت وزارة الصحة مع النقابات في مفاوضات وصفوها ب”الجادة” دون أن تثمر لحد الساعة عن تسوية تنهي إضراب العمال الذي أثر على الخدمات الطبية المقدمة للمرضى في المستشفيات العمومية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى