مجتمع

الإتحاد الإفريقي يختار الرئيس السابق للجنة المستقلة للانتخابات في موريتانيا لرقابة الانتخابات التونسية

الإتحاد الإفريقي يختار الرئيس السابق للجنة المستقلة للانتخابات في موريتانيا لرقابة الانتخابات التونسية

اختار الإتحاد الإفريقي الشيخ سيد أحمد ولد باب مين؛ رئيس اللجنة المستقلة للانتخابات في موريتانيا خلال المرحلة الانتقالية الأولى، ممثلا عن الإتحاد في أول انتخابات تعددية تشهدها تونس منذ الإطاحة بنظام الرئيس المخلوع زين العابدين بنعلي.

وأكد ولد باب مين؛ في اتصال مع صحراء ميديا، أنه تلقى اتصالا مباشرا من الاتحاد الإفريقي للقيام بمهمة تمثيله في مراقبة الانتخابات التونسية.

يذكر أن ولد باب مين سبق أن شغل منصب سفير بلاده في عدة دول إفريقية وآسيوية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى