مجتمع

الجبهة والتكتل يعلنان عن تنظيم مهرجان شعبي في انواكشوط احتجاجا على نتائج الانتخابات

أعلنت الجبهة الوطنية للدفاع عن الديمقراطية وحزب تكتل القوى الديمقراطية عن تنظيم مهرجان مشترك يوم السبت 25 يوليو 2009 بساحة “بلوكات” وسط العاصمة نواكشوط. في أول نشاط ينظمه الطرفان احتجاجا على ما يقولان إنه “تلاعب وتزوير” شاب انتخابات 18 يوليو.

وجاء الاعلان عن المهرجان ضمن برقية للجنة الإعلامية في حزب تكتل القوى الديمقراطية اليوم الأربعاء.

وكان مرشح الجبهة مسعود ولد بلخير ومرشح التكتل أحمد ولد داداه رفقة المرشح المستقل أعل ولد محمد فال قد أعلنوا عن رفضهم لنتائج الانتخابات، ووصفوها بـ”المهزلة” متحدثين عن عمليات “تزوير وتحايل واسع النطاق”. وقدم المرشحون الثلاثة أمس الثلاثاء طعونا في الانتخابات لدى المجلس الدستوري الذي ينتظر أن يبت فيها في أجل أقصاه ثمانية أيام.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى