مجتمع

وفاة زعيم متمردى الطوارق ابراهيم باهانغا

وفاة زعيم متمردى الطوارق ابراهيم باهانغا

باماكو  كانت قلقة  من عودته من ليبيا بسيارات وأسلحة متطورة لإشعال “التمرد” من جديد

أكدت مصادر صحراء ميديا في شمال مالي أن زعيم المتمردين الطوارق، ابراهيم آغ باهانغا، قد توفي اليوم في حادث سير  في منطقة “تين آساك” بالشمال المالي.

وفاة باهانغا المفاجئة تأتي في ظرفية تشعر فيها الحكومة المالية بالقلق من عودته قادما من ليبيا رفقة فصيل من المتمردين الطوارق حيث كانوا يقاتلون في صفوف القوات الموالية للعقيد معمر القذافي.

وأكد مصدر حكومي مالي قبل أسابيع أن باهانغا يرابط على رأس مجموعة من المقاتلين الطوارق في منطقة جبلية في النيجر، ويستعين بعشرات السيارات رباعية الدفع والمجهزة بأسلحة متطورة عاد بها من ليبيا هربا من قصف حلف شمال الأطلسي لمواقع كتائب القذافي.

وتتطلع السلطات المالية في أن تؤدي وفاة باهانغا الي “الاستقرار” في منطقة “آزواد” ، حيث كان فصيله الوحيد الذي عارض اتفاق الجزائر للسلام بين الحكومة المالية وحركات التمرد الأزوادية بتحريض من القذافي.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى