مجتمع

الحزب الحاكم في موريتانيا ينظم ندوة رمضانية ويتحدث عن أهمية الحوار

الحزب الحاكم في موريتانيا ينظم ندوة رمضانية ويتحدث عن أهمية الحوار

قال محمد يحي ولد حرمه؛ نائب رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا، لدى افتتاحه أعمال ندوة نظمها الحزب بمناسبة ذكرى غزوة بدر الكبرى، إن الندوة تأتي “في ظروف وطنية هامة ونحن نتحدث عن ضرورة قيام حوار وطني جاد وبناء يساهم في تجذير وتقوية أسس الوحدة الوطنية”.

وأضاف أن ذلك الحوار “يجب أن يعمل على الدفع إلى الأمام بكل ما من شأنه محاربة إثارة الفتن والنعرات العرقية الضيقة ونبذ التباغض والتحاسد والتشرذم والفتنة ومسبباتها”؛ بحسب تعبيره.

وأكد ولد حرمه أن العروض والمواضيع المبرمجة في هذه الندوة “تكتسي أهمية بالغة وتعكس مدى اهتمام حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بربط العمل السياسي بالمرجعية الحضارية والفكرية والثقافية لهذا المجتمع الأصيل”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى