مجتمع

ولد داداه: نمد اليد للحوار لكن لم نجد “شريكا” يريده (فيديو)

قال إن السياسات الاقتصادية للحكومة “مأساوية” وتساهم في “تفشي الفقر والبطالة

انتقد زعيم المعارضة الديمقراطية، أحمد ولد داداه، بشدة ما قال إنه “الزج” بالجيش الموريتاني في أتون معارك خاسرة وخارج أرضه، معتبرا الإستراتيجية الأمنية المتبعة من طرف النظام تفتقر للتفكير و”البعد الاستراتجي”.

وقال ولد داداه، في مهرجان شعبي مساء اليوم بنواكشوط، إن حزبه، تكتل القوى الديمقراطية، “يمد اليد”  للحوار ومستعد له لكنه “لا يجد” شريكا يتحاور معه، مضيفا بأن رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز “لا يريد الحوار”، و “يحتقر” السياسيين والبرلمانيين والموظفين و”لم يسلموا” من “ظلمه”، على حد تعبيره.

وأكد زعيم المعارضة على أن السياسة الاقتصادية المتبعة من طرف النظام “مأساوية”، وأن الاقتصاد يحتكره “تاجران” هما من يستورد حاجيات موريتانيا من السلع الغذائية في “غياب المنافسة” مما أدى إلي “ارتفاع الأسعار”.

وحمل ولد داداه على الحكومة متهما إياها ب”احتقار الشعب” والمساهمة في “تفشي” الفقر والبطالة بفعل سياسات “الليبرالية المتوحشة” التي كانت نتائجها بطالة 75 في المائة من الشباب الموريتاني، مشيرا إلي أن موريتانيا أصبحت “دكانا” يسيره ولد عبد العزيز على طريقته.

 

{youtube}jzYe3amADCk{/youtube}

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى