أخبار

موريتانيا.. رئيس المنتدى يتحدث عن التغيير “وعجز النظام”

قال رئيس حزب اتحاد قوى التقدم، الرئيس الدوري للمنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة أكبر تجمع سياسي معارض في موريتانيا محمد ولد مولود إن هناك عوامل للتغيير يجب توفرها في أي حراك معارضة، وذلك لعدة اسباب منها ماهو موضوعي ومنها ماهو ذاتي.

وأضاف ولد مولود أن “ارتفاع الأسعار، وافلاس المؤسسات الوطنية، وتراكم المشاكل، كلها عوامل تدفع للتغيير.

جاءت تصريحات رئيس المنتدى الذي كان يتحدث خلال مداخلة له في ندوة سياسية حول “آفاق التغيير في استحقاقات 2019″، نظمتها المنظمة الشبابية للإصلاح والتنمية “تواصل” مساء أمس

وأكد رئيس قوى التقدم أن “النظام الحالي يبدع فقط في اختلاق المشاكل التي يعجز عن حلها ولا يقيم وزنا لمعاناة المواطنين”.

وأشار ولد مولود أن “الشعب سيصوت للمعارضة عندما تتوفر الأجواء الديمقراطية المناسبة، مضيفا أن وحدة المعارضة هي إحدى الضوامن الذاتية للتغيير مؤكدا على أن المنتدى قرر المنافسة بمرشح واحد”.

 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى