مجتمع

الجبهة ترد على اتهامات عزيز، وتحذر من التزوير و شراء ذمم الناخبين

الجبهة ترد على اتهامات عزيز، وتحذر من التزوير و شراء ذمم الناخبين

قال النائب البرلماني محمد المصطفى  ولد بدر الدين  “ان الجنرال محمد ولد عبد العزيز اذا فكر في انقلاب من أي نوع او تحريف إرادة المواطن فان الجيش الموريتاني وضباطه لن يقبلوا بالدخول في مزيد من مغامراته”.

 

 

 

 وقال ولد بدر الدين خلال نقطة صحفية في ايناد   “ان ما اشيع عن قطع علاقات موريتانيا  نهائيا مع الكيان الصهيوني ومنح مقر سفارته لزعيم عربي اخر أمر عار من الصحة لان مقر السفارة لا يزال موجودا بالقرب من الموقع الأول وفي فيلا يحرسها الحرس الرئاسي وهو دليل قائم على ان من يتعامل سرا مع الكيان ليس الجبهة” بحسب ولد بد الدين  

وفي السياق ذاته دعا يحي ولد سيد المصطف مدير حملة مرشح الجبهة الوطنية للدفاع عن الديمقراطية للجنة الوطنية المستقلة للانتخابات الى الحيلولة دون حصول عمليات تزوير لإرادة الناخبين في الاستحقاقات الرئاسية الجاري الإعداد لها في الثامن عشر من يوليو الجاري.

 وأكد يحي ولد سيد المصطف خلال نقطة صحفية بمقر ايناد إنهم سجلو وجود عمليات رشوة يقوم بها احد الأطراف من خلال توزيع أموال في شكل هبات وصدقات، مستنكرا ما وصفها بمحاولات شراء ذمم الناخبين عبر تلك الأموال التي كان ينبغي ان تسلك طرقا إدارية لتوزع على المواطنين دون ان تتخذ من اجل التأثير في إرادة المواطنين وتساءل مدير حملة المرشح مسعود من اين لهؤلاء بهذه الاموال؟.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى