مجتمع

وصول مئات النازحين الطوارق الى مدينة فصالة الموريتانية

بعضهم سار مسافات طويلة حافي القدمين فرارا “من ابادة عرقية”

وصل المئات من اللاجئين الماليين الى مدينة فصالة على الحدود الموريتانية فيما يتوقع نزوح المزيد في غضون الساعات القليلة وفق ما افاد مراسل صحراء ميديا في المنطقة.

وترك الكثيرون منازلهم في المدن الواقعة تحت سيطرة الجيش المالي وساروا على اقدامهم مسافات طويلة خوفا من تعرضهم للابادة على ايدي الجيش الحكومي المالي.

 

 وقال نازحون لصحراء ميديا انهم يخشون من تكرار عمليات القتل والتنكيل التى مورست عليهم مطلع تسعينيات اقرن الماضي ، وشهدت مدن مالية تقطنها غالبية من الطوارق من القبائل العربية الازوادية قتالا عنيفا بين جبهة تحرير العربية لتحرير اقليم ازواد والجيش المالي.

 ويسعى الطوارق الى الحصول على الاستقلال عن مالي وهم يقولون ان حكومة باماكو لم تهتم بتنمية الاقليم الذي يزخر بثروات كثيرة

وتمكن مقاتلو الحركة من السيطرة على مدينة ليرا على بعد 100 كلم من الحدود الموريتانية .

ونشب قتال عنيف منذ اكثر من شهر بين المقاتلين الطوارق القادمين من ليبيا والجيش المالي واحتل المقاتلون مدنا عديدة بينما تمكن الجيش المالي من استعادة السيطرة عليها .

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى