أخبارافريقياالساحل

5+5 تتمسك باتفاق الجزائر من أجل المصالحة في مالي

جدد وزراء الخارجية لبلدان الحوار 5+5 ، أمس الأحد تمسكهم باتفاق الجزائر من أجل السلم و المصالحة في مالي، بغية تسوية نهائية للازمة في هذا البلد.

و دعا الوزراء في اجتماع لهم أمس الأحد بالعاصمة الجزائرية، إلى التعبئة المستمرة للمجموعة الدولية، من أجل تطبيق كامل لاتفاق الجزائر، لضمان الاستقرار و الامن في مالي، ومنطقة الساحل .

وأكد بيان صادر عن الاجتماع، على “احترام إرادة الماليين في التمكن من مسار الحوار الوطني و الوحدة الوطنية و السلامة الترابية، و فتح آفاق حقيقية لتنمية شاملة“.

و أعرب الوزارء عن “انشغالهم أمام عودة المقاتلين الأجانب” داعين إلي تبادل الخبرات في مجال الوقاية من الراديكالية، و القضاء عليها، و مكافحة التطرف العنيف و الإرهاب، من خلال التصدي للخطاب الإرهابي عن طريق إعادة الاعتبار للضحايا.

وناقش وزراء خارجية 5+5  الوضع في ليبيا، رافضين أي تدخل أجنبي، ومؤكدين على ضرورة حل قائم على الحوار الشامل و المصالحة الوطنية.


وتضم مجموعة 5+5  خمس دول أوروبية هي إسبانيا وفرنسا وإيطاليا والبرتغال ومالطا، ودول اتحاد المغرب العربي الخمس، وتهتم بالشراكة الاقتصادية، والتنمية، والأمن في المنطقة، ومحاربة الهجرة غير الشرعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة