أخبار

موريتانيا.. هذا ما قاله رئيس ميثاق لحراطين بعد المسيرة

قال رئيس ميثاق الحقوق السياسية و الاقتصادية والاجتماعية للحراطين، العيد ولد محمدن، إن قضية هذه الشريحة سيتم حلها بدون اللجوء إلى إلى العنف.

وأضاف ولد محمدن في كلة له خلال مهرجان خطابي بعد المسيرة  الذي نظمها الميثاق مساء اليوم الإثنين، أن قضية الحراطين تعني الموريتانيين جميعا الذين لا يعرفون المستحيل، و بإمكانهم حل هذه القضية.

وأشار النائب أنه يأمل أن تكون المسيرة القادمة في السنة المقبلة قد تحققت بعض المطالب و النتائج إذا نجح أحد المرشحين للانتخابات الرئاسية.

وأكد أن حجم المشاركة في هذه المسيرة من كافة أعراق المجتمع الموريتاني، دليل على أن القضية تعني جميع الموريتانيين الذين يحملون الأمانة لرئيس القادم.

وكانت المسيرة التي تنظم تحت شعار “حل قضية الحراطين ضمان التعايش السلمي”، قد انطلقت من وسط العاصمة في اتجاه ساحة ابن عباس، بحضور قادة في أحزاب سياسيين و منظمات حقوقية.

وشارك في المسيرة المئات من المواطنين الموريتانيين من كافة الأعراق و الأجناس يرفعون شعارت من بينها  المطالبة ،رفع الظلم عن شريحة لحراطي وتكريس الوحدة الوطنية وتقليص الفوارق الاجتماعية بين طبقات الشعب الموريتاني عبر التعليم والتوزيع العادل للثورة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى