مجتمع

مجموعة الاتصال تؤكد استعدادها لدعم لجنة الانتخابات حتى تتمكن من أداء مهمتها

أكد مندوبو مجموعة الاتصال الدولية دعم المجموعة للمسلسل الديمقراطي الجاري في موريتانيا ومؤازرتها للجنة الوطنية المستقلة للانتخابات المكلفة بالإشراف على الانتخابات الرئاسية المقبلة.

 

وقد تم ذلك خلال اجتماع عقده المندوبون اليوم مع اللجنة المستقلة للانتخابات المشكلة من المجتمع المدني وممثلين لأطراف الأزمة الموريتانية.

وأكدت رئيسة مندوبي مجموعة الاتصال ماريا فال ريبيرو الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة للتنمية في موريتانيا أن الاجتماع مع اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات يأتي في إطار ترتيبات اتفاق دكار مؤكدة على استعداد البلدان والمنظمات الأعضاء في المجموعة لدعم اللجنة حتى تتمكن من أداء مهمتها على أكمل وجه .

ويتابع مندوبو مجموعة الاتصال الدولية مجريات تنفيذ اتفاق داكار الموقع في الرابع من يونيو المنصرم  بين أطراف أزمة الحكم في موريتانيا وفي مقدمتها تنظيم محكم لانتخابات رئاسية شفافة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى