مجتمع

ولد داداه: الحرب على الإرهاب تشكل خطرا على أمن موريتانيا وحياة جنودها

ولد داداه: الحرب على الإرهاب تشكل خطرا على أمن موريتانيا وحياة جنودها
زعيم المعارضة يصف الوضع الاقتصادي ب”الكارثي” نتيجة سوء التسيير و”النهب” الممنهج للثروة

قال زعيم المعارضة الموريتانية، أحمد ولد داداه، إن الحرب المعلنة من طرف النظام الموريتاني ضد تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي تشكل “خطرا” على أمن موريتانيا وحياة أفراد جيشها الذي “لا يملك الإمكانيات المادية والفنية لخوض مثل هذه المواجهات”، حسب تعبيره.

وأكد ولد داداه، في تصريحات صحفية في نواذيبو، رفضه للحرب على “الإرهاب” التي يخوضها النظام الموريتاني واصفا إياها بالمبادرات الارتجالية واللا مدروسة دون تخطيط أو تنسيق مع دول الجوار.

ووصف زعيم المعارضة الوضع الاقتصادي في موريتانيا ب”الكارثي” نتيجة لسوء التسيير و”الجور” في التوزيع و”النهب” الممنهج للثروة.

وكان ولد داداه وصل زوال أمس الجمعة إلى مدينة انواذيبو، شمال موريتانيا، رفقة عدد من قادة منسقية المعارضة لتنظيم مهرجان شعبي في العاصمة الاقتصادية مساء اليوم السبت

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى