أخبار

جميل منصور يتهم إمام الجامع بـ « الدعاية السياسية »

انتقد محمد جميل منصور، الرئيس السابق لحزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية « تواصل » المعارض، الخطبة التي ألقاها إمام المسجد الجامع بنواكشوط أحمدو ولد لمرابط ولد حبيب الرحمن بمناسبة عيد الفطر اليوم الثلاثاء، وقال إنها تضمنت « دعاية سياسية ».

ولد منصور كتب عبر صفحته على الفيسبوك، أن الإمام أدرج في خطبته « فقرة دعائية صريحة » يقول فيها إن « يعتبر إنجازات النظام الحالي فساداً، يعتبر بأنه مخالف للشريعة الإسلامية ».

وأضاف ولد منصور أن ما قام به ولدحبيب الرحمن هو « وضع لأمور تنتمي إلى دائرة التباين السياسي والاختلاف التقديري، في دائرة الحلال والحرام، والحق والباطل، ومخالفة الشريعة وموافقتها ».

ودعا ولد منصور إلى تجنيب المنابر « الدعايات السياسية والانتخابية والحزبية »، مشيراً إلى أنها جامعة ويؤمها جميع الناس.

ولد منصور الذي كان يقود حزب « تواصل » الإسلامي، انتقد البيانات التي تصدر عن روابط للائمة و العلماء التي « أيدت هذا المرشح أو مبادرات للدعاة والائمة ذهبت لذلك المرشح »، وفق تعبيره.

وقال إن « للائمة والعلماء حقهم في اتخاذ الموقف الذي يرونه مناسباً، لكن هذا أمر فردي لا يناسب توظيف العنوان العام المشترك »، وفق تعبيره.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى