أخبارالصحافة

نقابة الصحفيين تستنكر اعتقال « وديعة »

استنكرت نقابة الصحفيين الموريتانيين اعتقال الصحفي أحمدو ولد الوديعة، ودعت إلى الإفراج عنه وتمكينه من حقوقه القانونية.

وقالت النقابة في بيان صحفي اليوم الأحد، إنها « تابعت بأسف بالغ اعتقال السلطات الأمنية للزميل الإعلامي أحمدو ولد الوديعة، عضو النقابة ».

وأكدت أنها تحركت فور علمها بالخبر « لمعرفة مكان احتجاز الزميل وظروف اعتقاله وطبيعة التهم الموجهة إليه غير أنها لم تتمكن من معرفة أي معلومات عنه بعد »، وفق نص البيان.

وأضافت: « إذ تستنكر نقابة الصحفيين اعتقال الزميل أحمدو ولد الوديعة، ومنع محاميه وأسرته من زيارته فإنها تدعو السلطات الموريتانية إلى الإفراج عنه وتمكينه من حقوقه القانونية ».

وخلصت النقابة إلى أنها « ستواصل جهودها من أجل الدفاع عن الصحفيين، وحماية الحريات الإعلامية ورفض كل تضييق أو مساس بالمكتسبات التي حققها الصحفيون الموريتانيون عبر عقود من النضال والتضحيات ».

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى