مجتمع

المنشقون عن قاعدة المغرب الإسلامي يهددون بتوسيع عملياتهم إلى “كل غرب إفريقيا”

 هددت جماعة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا، بتوسيع عملياتها إلى خارج منطقة الساحل الإفريقي لتشمل كل غرب إفريقيا؛ بحسب تقرير نشرته وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال التقرير إن الجماعة التي سبق أن تبنت اختطاف ثلاثة عمال إغاثة أوروبيين قرب مخيم الرابوي الصحراوي في الجنوب الجزائري، هددت بنقل عملياتها إلى خارج منطقة نفوذ تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

وتؤكد جماعة التوحيد والجهاد المنشقة عن قاعدة المغرب الإسلامي؛ في بيان لها، أنها ليست في حرب مع “أشقائهم المسلمين في الكتائب الأخرى”، أي وحدات المقاتلين في التنظيم المسلح، “فلدينا الأهداف نفسها، الجهاد”؛ بحسب البيان.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى