أخبار

ولد مولود يفتح الباب أمام انسحاب “الرفاق” ويدعو النظام للحوار

قال رئيس حزب اتحاد قوى التقدم، اليوم الاثنين ، إنه توجد بالفعل مشاكل داخل حزبه بين القيادات ، إثر خلاف في وجهات النظر ، داعيا لاحترام الديمقراطية داخل الحزب أو ” من يرى غير ذلك عليه الانسحاب بهدوء دون إلحاق الأذى بالحزب “.

جاء ذلك خلال ندوة صحفية لولد مولود بعد تصاعد الخلافات بين قيادات حزبه، وقال ولدمولود  إن من  يريد الإصلاح عليه الانخراط وانتظار مؤتمر الحزب ، مشددا أنه لاداعي لإلحاق الأذى بالحزب من طرف الرفاق .

ولد مولود شدد على  أن الحزب متوحد في غالبيته ، وأنه اعتاد على حل مشاكله الداخلية دون الإطلاع عليها ، مشيرا إلى أن  الخلاف شيء طبيعي ، وفق تعبيره .

و دعا ولد مولود النظام الحالي لنزع فتيل الألغام بالحوار والتشاور مع الفرقاء السياسيين وحل جميع المشاكل التي تركه خلفه الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

و قال إن النظام عليه حل عدة مشاكل خلفها النظام السابق  ليعود البلد لمساره الصحيحة ، ومن بين هذه المشاكل  إلغاء متابعة المعارضين في الخارج وعدم التضييق على الحريات وحل أزمة ديون الشيخ الرضا .

وكان الحزب قد تعرض لأزمة قوية إثر قراره المشاركة في الانتخابات الرئاسية مؤخرا وحصوله على نسبة 2% ، وهو ما وصفه  قياديون في الحزب بالانتحار السياسي.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى