مجتمع

موريتانيا: حزب (حاتم) يعتبر إقالة رئيس المحكمة العليا “انقلاب سافر”

حاتم: ولد عبد العزيز أكمل انقلاباته الثلاثة على السلطات الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية

طالب حزب (حاتم) المعارض الهيئات القضائية والحقوقية والسياسية والدولية “بتحمل مسؤولياتها والوقوف في وجه هذا الانقلاب السافر على السلطة القضائية”، في إشارة إلى إقالة السيد ولد الغيلاني من منصبه كرئيس للمحكمة العليا بمرسوم صادر عن رئاسة الجمهورية.

وقال الحزب في بيان تلقت صحراء ميديا نسخة إن الإجراء “انقلاب سافر على الديمقراطية ومؤسساتها” أقدم عليه الرئيس محمد ولد عبد العزيز، مشيرين إلى أنه “انقلب سنة 2008 على السلطة التنفيذية، كما انقلب بعد ذلك على السلطة التشريعية من خلال تعطيل انتخاب أعضائها”، وفق تعبيره.

وأضاف أن “ولد عبد العزيز قد أكمل انقلاباته الثلاثة على السلطات الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية”، مشيرا إلى أنه “أكد على استهتاره بالديمقراطية ومؤسساتها، وأبان للرأي العام طريقة تعامله مع (الشرعية)”.

هذا وأعلن الحزب “دعمه وتضامنه مع رئيس المحكمة العليا السيد ولد الغيلاني”، معبرا عن تقديره “لموقفه الشجاع والمبدئي الذي رفض بموجبهما الإقالة غير القانونية وإغراءات النظام وإكراهاته”، وفق تعبيره.

ووجه الحزب دعوة للشعب الموريتاني إلى أن “يعبر عن رفضه واستهجانه للطريقة التي يعبث بها ولد عبد العزيز بمؤسساته الدستورية”، مضيفاً أن “من يقوم بمثل هذه الانقلابات لا يمكن أن يأخذ على المعارضة أن تطالب برحيله وإسقاطه”، على حد وصفه.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى