أخبارموريتانيا

موريتانيا.. إنشاء فريق برلماني لحماية البيئة

أعلن اليوم الاثنين عن إنشاء فريق برلماني لحماية البيئة يهدف إلى التوعية والتحسيس، حول أهمية المحافظة على البيئة، وإبراز مختلف التحديات التي تواجهها موريتانيا في هذا الإطار.

ويعمل الفريقي البرلماني الجديد على مشاركة مختلف الإجراءات العلمية والفنية، التي يجب إتباعها للمحافظة على البيئة، مع مختلف الهيئات والمؤسسات التي تشكل نشاطاتها تأثيرا على البيئة.

وقال النائب الأول لرئيس الجمعية الوطنية (البرلمان الموريتاني)، حمادي ولد أميمو، بعيد تشكيل الفريق إن “النشاط اليومي للفرد والشركات والدول وسعيهم المحموم لتحقيق معدلات مرتفعة من التنمية والتطور، يشكلان معول هدم بطيء للتوازن البيئي وللتنوع البيولوجي وللحياة بمجملها في كافة المعمورة”.

و أضاف أن “هدف حماية البيئة – ونتيجة للوعي بهذه الحقيقة – أضحى مكونا رئيسيا في دراسة وتنفيذ مختلف المشاريع الاستثمارية والأنشطة البشرية، مذكرا في هذا الإطار بالمؤتمرات والندوات والملتقيات العالمية والاتفاقيات الدولية التي أبرمت لتحقيق هذا الهدف”.

من جهته قال رئيس الفريق البرلماني لحماية البيئة، النائب حمادي ولد سيد ألمين ولد التيباري، إن “الفريق سيقوم بمجموعة من النشاطات والإجراءات الهادفة لحماية البيئة بمختلف جوانبها، عبر إنشاء خلية مراقبة تتيح له تزويد مختلف الفاعلين العموميين والخصوصيين الوطنيين والدوليين، وشركاء البلاد في التنمية والمستثمرين، بكافة التدابير التي تهدف في المقام الأول إلى ضمان منع أي تدهور أو ضرر للبيئة وللنظام الإيكولوجي والتنوع البيئي على المديين المتوسط والطويل.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى