أخبار

طلاب بجامعة نواكشوط يطالبون بمراجعة التعديل الأخير على نظام LMD

طالب رؤساء أقسام كلية العلوم والتقنيات بجامعة نواكشوط العصرية اليوم الخميس بمراجعة التعديل الأخير على نظام LMD القاضي بمنع أي طالب لم يحصل على “معدل عشرة” من “التجاوز” إلى السنة الموالية رغم حصوله على “الرصيد” المطلوب.

كما طالب الطلاب في عريضة موجهة إلى رئيس جامعة نواكشوط العصرية إلى مراجعة تعديل شرط استيفاء سنة أولى للتجاوز إلى سنة ثالثة بالإضافة إلى مراجعة تعديل شرط استيفاء 39 من الرصيد للتجاوز من السنة الأولى إلى السنة الثانية و99 من السنة الثانية إلى الثالثة.

وشملت العريضة المطلبية المطالبة بإعادة “عتبة الوحدة” إلى معدل 7 بدلا من معدل 9 ، و مراجعة قرار تحديد سن المنحة للحاصلين على الباكلوريا في الداخل، ومراجعة قرار تحديد سن الحصول على المنحة في السنة الثالثة بالنسبة للحاصلين على الباكلوريا في نواكشوط.

العريضة المطلبية الطلابية شملت أيضاً طلبا بمراجعة قرار إلغاء المساعدة الاجتماعية،و فتح أقسام الدراسة أمام الطلاب وقت الدوام قبل حضور الأساتذة وبعد انتهاء الحصة،

كما طالب الطلاب في عريضتهم بزيادة عدد باصات النقل ومواءمتهم مع جداول الطلاب، وفتح كافة أجنحة المطعم الجامعي، وفتح سكن الطلاب والطالبات وتحسين المكتبة الجامعية.

وكانت عمادة الكليات في جامعة نواكشوط قد اعتمدت مؤخرا تعديلات في نظام LMD تمنع أي طالب لم يحصل على معدل عشرة رغم حصوله على الرصيد (39 درجة بين السداسي الأول والثاني بدل 29 نقطة ) من التجاوز إلى السنة الثانية، كما تمنع أي طالب من التجاوز إلى السنة الثالثة رغم استيفائه للسنة الثانية بسبب عنصر لم يستوفيه في السنة الأولى.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى