مجتمع

امام الجامع الكبير في نواكشوط يطالب بتعديل الدستور لتطبيق الشريعة الإسلامية

طالب امام الجامع الكبير في نواكشوط، الإمام احمدو ولد لمرابط، بتعديل الدستور لمواءمته مع تعهدات الرئيس الموريتاني، محمد ولد عبد العزيز، قبل أسبوع بتطبيق الشريعة الإسلامية ومحاربة العلمانية.
ودعا ولد لمرابط، في خطبة الجمعة في أكبر مساجد نواكشوط، باسم الأئمة والعلماء والدعاة الموريتانيين الي تفعيل المادة الخامسة من الدستور لتكون الشريعة الإسلامية المصدر الوحيد للتشريع في موريتانيا.
وكان ولد بد العزيز قد أعلن في تجمع جماهيري مندد بحرق منطمة “إيرا” لعدد من المراجع الفقهية بأن حكومته ستطبق الشريعة الاسلامية على معتقلي المنظمة المتهمين بالوقوف وراء الحادثة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى