أخبار

هكذا ردت الرئاسة على مطلب تسوية ملف معارضي الخارج

ردت رئاسة الجمهورية الموريتانية، اليوم الخميس، على المحتجين المطالبين بتسوية ملف المعارضين الموجودين في الخارج بضرورة التوجه إلى الجهات المختصة بهذا الملف، وذلك خلال لقاء مع ممثلي المحتجين.

وقال النائب البرلماني السابق الخليل ولد الطيب، إنهم التقوا المستشار برئاسة الجمهورية محمد محمود ولد أمات، وناقشوا معه ضرورة إلغاء مذكرات التوقيف بحق رجال الأعمال محمد ولد بوعماتو والمصطفى ولد الإمام الشافعي ومحمد ولد الدباغ، بالإضافة إلى وقف المتابعات في حق الصحفي حنفي ولد دهاه والكاتب سيدي عالي ولد بلعمش والشاعر محمد يحيى ولد امصيدف، وأعضاء فرقة أولاد لبلاد الموسيقية.

وقال ولد الطيب في تصريح لـ «صحراء ميديا» إن المستشار أبلغهم أن «المطالب والتظلمات يجب أن توجه للجهات المختصة».

ونُظمت وقفة احتجاجية أمام القصر الرئاسي في العاصمة نواكشوط، اليوم الخميس، تطالبُ بإلغاء مذكرات توقيف صدرت في حق رجال أعمال معارضين، ومتابعات تعرض لها صحفيون وفنانون خلال حكم الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى