أخبارموريتانيا

مزارعو موريتانيا يلوحون بالتوقف عن زراعة الأرز

حذر مزارعون موريتانيون من المخاطر التي تواجه زراعة الأرز في البلاد، وقالوا إنها «تحتضر» بسبب غياب الدعم الحكومي وقلة المردودية، ملوحين بالتوقف عن زراعته خلال العام الزراعي المقبل.

وقال رئيس رابطة المزارعين في موريتانيا يحيى ولد بيبه، في بيان صحفي، إن زراعة الأرز في البلاد تعيش في «حالة احتضار»، بسبب ما قال إنهه «الخسارة الناتجة عن انعدام الدعم الحكومي».

وأضاف ولد بيبه أن «أصواتا متزايدة ترتفع بين المزارعين، تدعو إلى التوقف عن زراعة الحملة المقبلة بسبب انعدام الدعم الحكومي».

وأشار إلى أن «الدولة المثقلة بالديون تواصل تجاهل نزيف وارداتها من المواد الغذائية، التي وصلت فاتورتها إلى 166,8 مليار أوقية سنة 2017، وهو ما يرقى إلى مستوى الانتحار الاقتصادي»، على حد تعبيره.

واعتبر رئيس رابطة المزارعين في بيانه أن موريتانيا «أصبحت حالة شاذة بين دول المنطقة التي جعلت من الزراعة قاطرة اقتصاداتها».

وضرب ولد بيبة المثل بخطة المغرب الأخضر التي أطلقت سنة 2008، وخطة الاكتفاء الذاتي من الأرز التي أطلقتها السنغال سنة 2010، معتبراً أن البلدين «تحولا خلال بضع سنين، إلى مثال تنموي يحتذى على المستوى الدولي»، حسب تعبيره.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى