أخبار

هذا ما قاله «غزواني» في حديثه مع محمد بن زايد

وصف الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني دولة الإمارات العربية المتحدة بأنها «أهم شريك استراتيجي لموريتانيا»، وذلك خلال مباحثات أجراها، اليوم الأحد في مدينة أبوظبي، مع محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي.

وفي بداية خطابه خلال جلسة المباحثات قال ولد الغزواني: «لقد نجح والدكم المرحوم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وإخوانه شيوخ الإمارات وأبناؤه من بعده، في مواجهة هذه الصحراء بقوة الإرادة وبشموخ العزيمة وبرسوخ القناعة».

وأضاف أنهم «تمكنوا من تحقيق هذه النهضة التي ستظل مصدر الهام للمنطقة وشعوب العالم بأسره»، على حد تعبيره.

وقال ولد الغزواني: «إننا في موريتانيا ننظر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة باعتبارها أهم شريك استراتيجي لبلادنا، ونسعى من خلال هذه الزيارة إلى ترجمة هذه العلاقات في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية والثقافية والدينية والارتقاء بها إلى مستويات عليا في ظل الإمكانيات الكبيرة المتاحة لنا».

وأوضح ولد الغزواني أن «علاقات الشراكة والثقة المتبادلة، والتطابق التام لوجهات النظر حول القضايا السياسية والتحديات الإقليمية والدولية، تملي علينا أن نعمل بجد ومثابرة على تطوير هذه العلاقات النموذجية المتميزة والمتطورة أصلا».

ودعا الرئيس الموريتاني إلى «عقد شراكات اقتصادية متينة، وبذل مزيد من الجهود في سبيل زيادة الاستثمارات في قطاعات الطاقة والمعادن والأمن الغذائي ومكافحة الفقر والإقصاء والعمل على فتح خطوط نقل جوي وبحري بين البلدين الشقيقين».

وحول الوضع في موريتانيا، قال ولد الغزواني مخاطباً ولي عهد أبوظبي: «لا يخفى عليكم صاحب السمو، أن بلدكم الثاني موريتانيا يواجه تحديات جمة لا يسمح المقام هنا بشرحها، ولقد عودتمونا من خلال دعمكم السخي واللامحدود سواء كان ماديا أو معنويا أنكم انتم الأهل لذلك كلما استدعت الضرورة ذلك».

وفي نهاية خطابه وجه الرئيس الموريتاني دعوة إلى بن زايد بضرورة زيارة موريتانيا «التي تحظون فيها بكثير من المحبة والتقدير»، مستحضراً الزيارة التي قام بها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان إلى موريتانيا قبل 45 سنة، والتي قال إنها «تركت أثرا طيبا حيث ما زالت تلك الزيارة في ذهن كل الموريتانيين، وهي لا تنسى».

وأضاف ولد الغزواني مخاطبا محمد بن زايد: «أعتقد أننا جميعا متفقون على أنكم خير من يجدد هذا العهد وخير من يحمل مشعل المغفور له الشيخ زايد».

وكانت زيارة ولد الغزواني لدولة الإمارات أسفرت عن الحصول على ملياري دولار كدعم من الإمارات لموريتانيا، كما وقع البلدان على مذكرات تفاهم تتعلق بالتعاون الأمني والعسكري وإلغاء متبادل للتأشيرة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى