مجتمع

الحركة الوطنية لتحرير أزواد تعلن استقلال الإقليم اعتبارا من اليوم الجمعة

الحركة الوطنية لتحرير أزواد تعلن استقلال الإقليم اعتبارا من اليوم الجمعة

دعت المجتمع الدولي إلى الاعتراف بها.. وأعلنت احترامها لحدود الجوار، والانخراط في ميثاق الأمم المتحدة

أعلنت الحركة الوطنية لتحرير إقليم أزواد؛ شمال مالي، استقلال “دولة أزواد” اعتبارا من اليوم الجمعة، عبر بيان أصدره في مدينة غاو الأمين العام للحركة بلال آغ الشريف.

وقال البيان؛ الذي توصلت به صحراء ميديا، إن خطوة إعلان الاستقلال اتخذت بعد المشاورات مع اللجنة التنفيذية

المجلس الثوري، المجلس الاستشاري، المكاتب الإقليمية، وقيادة أركان جيش التحرير الوطني.

وأعلنت الحركة اعتراف “الدولة الجديدة” بحدود دول الجوار واحترامها، والانخراط الكامل في ميثاق الأمم المتحدة، متعهدة بالعمل على “توفير الأمن، والشروع في بناء مؤسسات تتوج بدستور ديموقراطي لدولة أزواد المستقلة”.

ودعت اللجنة التنفيذية للحركة الوطنية لتحرير أزواد المجتمع الدولي إلى الاعتراف بأزواد “دولة مستقلة بدون تأخير، مشيرة إلى أنها ستستمر في تسيير شؤون أزواد “حتى يتم تعيين سلطة وطنية أزوادية”؛ بحسب تعبيرها.  

 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى