أخبارموريتانيا

سفينة بريطانية في طريقها لإصلاح انترنت موريتانيا

قال مدير المركز الفني للكابل البحري محمد المختار حسني، إن سفينة بريطانية ستتولى إصلاح العطب الذي أصاب الكابل البحري للألياف البصرية وتسبب في اضطراب خدمة الانترنت في موريتانيا.

مدير المركز كان يتحدث في تقرير بثته قناة الموريتانية “الرسمية” مساء أمس الجمعة، وقال إن السفينة تحركت ليل الجمعة/السبت من المياه البريطانية صوب موقع الخلل، دون أن يحدد المدة الكافية لإصلاحه.

وأشار إلى أن المركز بعد تحديد موقع العطل أرسل المعلومات إلى الشركة المسؤولة عن الصيانة (ASN) التي حللت المعلومات ودققت فيها لتقرر إرسال السفينة.

وخلص مدير المركز الفني للكابل البحري، إلى أن الأسباب الحقيقة وراء عطل الكابل البحري غير معروفة.

وتشهد الأنترنت في موريتانيا منذ الخميس، اضطرابا قويا جراء عطب أصاب الكابل البحري للألياف البصرية الرابط بين أوروبا وعشرين دولة أفريقية.

وحددت الفرق الفنية مكان الخلل على بعد 25 كيلومترا إلى الغرب من الشواطئ الموريتانية، واصفة العطل مجرد “خلل فني” وسيتم التعامل معه وفق مسطرة فنية معروفة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى