مجتمع

طائرة خاصة تقل مسؤولين ليبيين وفرنسيين تصل إلى نواكشوط للتفاوض بشأن السنوسي

طائرة خاصة تقل مسؤولين ليبيين وفرنسيين تصل إلى نواكشوط للتفاوض بشأن السنوسي

السنوسي سيسلم إلى طرابلس بعد إعطاء ضمانات لفرنسا بعدم تعرضه لسوء المعاملة ومحاكمته بشكل عادل

علمت صحراء ميديا من مصادر مطلعة أن طائرة ليبية خاصة وصلت الليلة البارحة إلى مطار نواكشوط الدولي وعلى متنها وفد مشترك يضم مسؤولين ليبيين وفرنسيين رفيعي المستوى، جاؤوا في إطار قضية رئيس المخابرات الليبية السابق عبد الله السنوسي المعتقل بنواكشوط.

وأضافت هذه المصادر الخاصة أن هنالك مفاوضات متقدمة بين الأطراف الثلاثة (موريتانيا، ليبيا وفرنسا) من أجل تسليم السنوسي.

وقالت هذه المصادر أنه من المرجح أن تغادر الطائرة مساء اليوم وعلى متنها الوفد الفرنسي الليبي رفقة السنوسي، الذي سيسلم إلى طرابلس ولكن بضمانات لفرنسا بعدم تعرضه لسوء المعاملة أو التعذيب وخضوعه لمحاكمة عادلة أمام القضاء الليبي.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن عبد الله السنوسي، رئيس المخابرات الليبية في عهد معمر القذافي، قد تم اعتقاله الشهر الماضي في العاصمة نواكشوط، وهو الآن محتجز لدى الأمن الموريتاني حيث يتعرض لتحقيقات مستفيضة من طرف لجنة من المحققين الموريتانيين.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى