أخبارصحةموريتانيا

موريتانيا ترحل إيطاليين بسبب المخاوف من «كورونا»

وضعت السلطات الصحية في موريتانيا، مساء السبت الماضي، 15 سائحاً إيطالياً في الحجر الصحي بأحد فنادق العاصمة نواكشوط، بسبب مخاوف من نقلهم لفيروس «كورونا» المنتشر في إيطاليا، قبل أن ترحلهم.

وقالت مصادر خاصة لـ «صحراء ميديا» إن السياح الإيطاليين وصلوا على متن رحلة تجارية عادية إلى مطار نواكشوط الدولي، وقامت السلطات الصحية بنقلهم إلى أحد فنادق العاصمة نواكشوط، استعداداً لفحصهم صباح الأحد من أجل التأكد من عدم إصابتهم بالفيروس.

وأضافت المصادر أن السياح غادروا الفندق فجر الأحد دون التشاور مع السلطات، فتمت تعبئة قوات الأمن حتى تم العثور عليهم متوجهين إلى ولاية آدرار بالقرب من منطقة «أم التونسي»، شمالي البلاد.

وخيرت السلطات السياح الإيطاليين بين خضوعهم للفحوصات ووضعهم في الحجر الصحي إذا تأكدت إصابتهم بالفيروس، أو أن يغادروا البلاد، وفضل السياح الإيطاليون مغادرة الأراضي الموريتانية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى