أخبارموريتانيا

وزير التجارة: مخزون موريتانيا من المواد الاستهلاكية يكفي لستة أشهر

قال وزير التجارة والسياحة ، سيد أحمد ولد محمد، اليوم الثلاثاء،   إن مخزون موريتانيا  من المواد الاستهلاكية يكفى لمدة ستة أشهر،  وأن هناك خططا جاهزة وضعتها لجنة اليقظة الاقتصادية لزيادتها إذا دعت الضرورة »

و أضاف الوزير في لقاء مع  الوكالة الموريتانية للأنباء (الرسمية) إن وضعية الوباء في البلاد لا تزال تحت السيطرة إذ لم تسجل إلا حالتين وتتماثلان للشفاء.

وقال الوزير إن الحكومة  شكلت عدة لجان وزارية لمواجهة الوباء وذلك  “للقيام بكل ما يلزم من إجراءات من أجل أن تبقى وضعية الوباء تحت السيطرة”.

وأوضح الوزير خلال المقابلة  أن مهمة قطاع التجارة  معروف تموين السوق ومراقبة الأسعار وجودة الأغذية، مشيرا إلى أن الوزارة قامت في بداية الأزمة بتشكيل أربع فرق لمراقبة السوق بنواكشوط لمنع المضاربات وعمليات الغش، كما قامت بعملية تحسيس مصاحبة بالتعاون مع اتحادية التجارة، وفق تأكيد الوزير.

وقال الوزير إن هذه الفرق تقوم بعمليات المراقبة حاليا وعاقبت بعض المخالفين في نواكشوط، مضيفاَ أن  المندوبيات الجهوية للوزارة في تقوم بتقرير يومية من الولاياتعن وضعية المخزونات والأسعار .

وأضاف وزير التجارة والسياحية إن قطاعه يراقب السوق الدولي وأنه لا توجد في موريتانيا زيادة للأسعار غير مبررة، مشيرا في هذا المنحى إلى ارتفاع طفيف لأسعار بعض الخضروات، خاصة الطماطم والجزر نظرا لصعوبات سلسلة الوصول من المصدر بسبب الوضعية التي تعيشها الدول المجاورة حاليا بسبب الوباء، وفق تعبيره.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى