مجتمع

ولد مولود يؤكد أن الأطراف تتجه لحسم خلافاتها ، ويلوح بإمكانية العودة لداكار لحسم وضعية المجلس العسكري

ولد مولود يؤكد أن الأطراف تتجه لحسم خلافاتها ، ويلوح بإمكانية العودة لداكار لحسم وضعية المجلس العسكري

اكد محمد ولد مولود رئيس وفد الجبهة المفاوض في داكار أن الأطراف الموريتانية ملتزمة باتفاق داكار، وتتجه لحسم خلافاتها بشان النقاط التي تعيق تنفيذه، مضيفا ان هناك اجماع على تجاوز هذه النقاط، و”قد يتطلب ذلك عقد اجتماع هنا، او في السنغال البلد المجاور”.

 

وقال ولد مولود في تصريح للصحفيين عقب لقاء الأطراف مع الوسطاء ان ما يبشره به الرأي العام الموريتاني ان الاتفاق لا زال الجميع يلتزم به ولا يريد بديلا عنه، والمجموعة الدولية متمسكة باتفاق داكار على أساس انه الحل الوحيد للازمة القائمة.

واكد ولد مولود أن اتفاق داكار ينص على حل المجلس الاعلى للدولة لفسح المجال الى سلطة توافقية لتنظيم مسار توافقي قبل تقديم الرئيس ولد الشيخ عبد الله لاستقالته، لكن الطرف الاخر يرى ان هناك اسبابا ومبررات لعدم اختفاء المجلس تتعلق بالجوانب الامنية، لكننا قدمنا مقترحا بتشكيل مجلس للدفاع تنص عليه المادة 34 من الدستور، لكن المقترح لم يلق قبولا لدى الطرف الاخر.

 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى