أخبارموريتانيا

موريتانيا.. الأمطار تتسبب في انهيار سدود و إغلاق عدة طرق

تسببت الأمطار التي شهدتها موريتانيا خلال الأيام الماضية بتحطم عدة سدود و تعطل آبار تقليدية وقطعت عدة طرق في الداخل الموريتاني، وفق ماذكرته نشرة وزارة الداخلية واللامركزية.

وحسب النشرة اليومية الصادرة عن وزارة الداخلية أمس الثلاثاء فقد تسبب الأمطار بتحطم سد “لعوينات” وتحطم أجزاء معتبرة من سد “شوطة اكيارن” بمقاطعة الطينطان، كما قطعت الأمطار شارع “البيطرة” بمقاطعة العيون بسبب جرف مياه السيول.

وفي ولاية الحوض الشرقي وبالتحديد في مقاطعة باسكنو وصل  المولد الكهربائي الذي سيستخدم في نظام الصرف الصحي والعمل جار لتشغيله، وعادت الكهرباء إلى المدينة بعد اكتمال إصلاحات الشبكة و سيتم إحصاء المنازل المتضررة بعد شفط المياه مباشرة والتمكن من الوصول إليها، وفق النشرة.

وفي مقاطعة كوبني بالحوض الغربي  جرفت المياه أطرافا من جسري “ولد اعكيلة” و “الفلانية”، وتم تعطل 4 آبار تقليدية ، بالإضافة لضعف ضخ المياه بشبكة المدينة، و قطع ممر الأرضية المدعمة باكرج اهل يباوه الأقرب لمدينة مدبوكو و تم  توفير آلية لترميم الأعطاب.

وفي تامشكط قطعت المياه الفتحات التابعة لورشات بناء طريق تامشكط – طريق الأمل جراء الوحل الذي خلفته السيول، وتم  آلية لإزالة الطين و الوحل.

وعلى الطريق الرابط بين مدينة كنكوصه و مركز هامد الإداري أغلقت الأمطار هذا الطريق عند منطقتي ورنكل و كيولل، وبات الطريق مسدودا أمام مرور السيارات عند النقطتين المذكورتين.

وفي ولاية اترارزة، تضررت المحاصيل الزراعية و مزارع الأرز التي لم تحصد بعد، ووصلت بعثة مشتركة من وزارة التنمية الريفية و اتحادية المزارعين إلى المقاطعات المتضررة لتقييم الأضرار.

وفي كيدي ماغا وبالتحديد في قرية لحرج بمقاطعة ولد ينج سقطت بعض الأعرشة، وتمت معاينة الأضرار و العمل على إحصائها.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى