أخبار

نواكشوط.. إنذار لمبانٍ تحتل ساحات عمومية بتفرغ زينه

وجهت وزارة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، اليوم الخميس، إنذاراً إلى بعض المباني والمنشئات في مقاطعة تفرغ زينه، غربي نواكشوط، تطلب من ملاكها الشروع في هدمها لأنها تقع في ساحات عمومية ومناطق لم لم يشملها المخطط العمراني للعاصمة.

وجاء في بلاغ صادر عن الوزارة، مساء اليوم، أن مصالحها الفنية المختصة بالرقابة الحضرية، سجلت وجود منشآت ومباني في بعض أحياء مقاطعة تفرغ زينة (…) بين ملتقى الطرق المعروف ب (كرفور بيك ماركت) وملتقى الطرق المعروف بـ(البراد) وقد تم الشطب عليها بعلامات التحسيس».

وأوضحت الوزارة أنها بعد أن أجرت التحقيقات اللازمة «تبين أن هذه المنشآت والأبنية تحتل ساحات عمومية، واحتياطات عقارية، بل وحتى مناطق غير مشمولة بالمخططات العمرانية»، وفق نص البلاغ.

وقالت الوزارة إنها طبقا للقانون «تشعر المسؤولين عن هذه المنشئات بضرورة الشروع في هدمها، وذلك في أجل أقصاه ثمانية أيام من تاريخ صدور هذا البيان».

وأكدت الوزارة أنه «في حالة عدم الامتثال لهذا الأمر، ووفقا للتشريعات والترتيبات الإدارية المعمول بها، فإن المصالح الفنية للوزارة، ستقوم بهدمها على نفقة مرتكبي المخالفات، دون المساس بالمتابعات الجزائية المنصوص عليها».

وخلصت الوزارة إلى التأكيد على أن البلاغ «يحل محل إنذار».

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى