الساحل

كندا تنشئ صندوقا لدعم منطقة الساحل بقيمة 10 ملايين دولار

 كندا تنشئ صندوقا لدعم منطقة الساحل بقيمة 10 ملايين دولار

موريتانيا ضمن البلدان التي ستستفيد من خدمات الصندوق

دعت الحكومة الفدرالية في كندا، كافة المواطنين الكنديين إلى تقديم دعمهم للسكان المتضررين من الأزمة التي تشهدها منطقة الساحل الإفريقي عبر المساهمة في صندوق دعم منطقة الساحل، وقالت وزارة التعاون الدولي الكندية٬ أن الحكومة الفدرالية ستقدم دعما أوليا بقيمة 10 ملايين دولار.

وسيسمح هذا الدعم “يتيح للمنظمات الإنسانية بأن تقدم فورا للسكان المتضررين دعما غذائيا وعلاجات طبية مستعجلة والماء الصالح للشرب وخدمات التطهير ووسائل العيش” .

وقال جوليان فانتينو وزير التعاون الدولي الكندي أمس “أنه بفضل كرم الكنديين ٬سيمكننا العمل أكثر في مواجهة هذه الأزمة ودعم السكان المتضررين ” داعيا المجتمع الدولي٬إلى مضاعفة مساعداته الانسانية لمنطقة الساحل وأن يتعاون “بغرض بذل مزيد من الجهود من أجل التخفيف من معاناة سكان الساحل ” .

وكان الوضع الإنساني بمنطقة الساحل قد تدهور كثيرا خلال سنة 2012 بفعل الجفاف وضعف المحصول الزراعي وارتفاع أسعار المواد الغذائية ونزوح السكان وانعدام الأمن .

وتعد مالي والنيجر وبوركينا فاسو وتشاد وموريتانيا والسنغال وغامبيا والكاميرون .من البلدان الأكثر تضررا بالأزمة .

وستمنح الوكالة الكندية للتنمية الدولية هذه الأموال لمنظمات إنسانية كندية ودولية تشارك في جهود الانقاذ من أجل التخفيف عن السكان الأكثر تضررا بالأزمة الغذائية بالساحل .

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى