أخبار

وزير خارجية موريتانيا في مهمة للقاء الفرقاء الماليين

أوفدت موريتانيا اليوم الخميس، وزير الخارجية إسماعيل ولد الشيخ أحمد، إلى العاصمة المالية باماكو، في مهمة للقاء مختلف الفرقاء في المشهد بهذا البلد. 

زيارة وزير الخارجية تستمر يوما واحدا، ومن المنتظر أن يلتقى خلالها القادة العسكريين الذين يديرون البلاد، والرئيس السابق وبعض الأطراف الأخرى في الأزمة المالية.

مهمة الوزير الموريتاني وصفتها مصادر داخل الوفد لصحراء ميديا بأنها “مهمة استماع وتحقق”، مشيرة إلى أن من بين مبرراتها “حق الجوار الذي يفرض متابعة الشأن في هذا البلد”.

وأضافت المصادر أن “موريتانيا لا تقوم بوساطة، ولا تريد أن تزاحم بلدان غرب إفريقيا، لكنها ستكون الناصح في أي فرصة لإيجاد توافق وحل، وستدعمها بالتعاون والتنسيق مع الشركاء”.

ويرافق وزير الخارجية الموريتاني في هذه المهمة، وفد ضم السفير المكلف بمهمة بديوان وزير الخارجية، سيدي محمد سيدات، والسفير المستشار  المكلف بالاتصال الناطق باسم الوزارة محمد بن تتا، والسفير المدير العام لمديرية التعاون الثنائي بالوزارة، محمد الحنشي الكتاب، والسفير مدير التشريفات بالوزارةالعالم ولد حمزة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى