مجتمع

موريتانيا: اتحادية المعادن تطالب بالإفراج الفوري عن ولد اكريفيت والاعتذار له

موريتانيا: اتحادية المعادن تطالب بالإفراج الفوري عن ولد اكريفيت والاعتذار له

وصفت اعتقاله بأنه محاولة لإبعاده من أجل “حبك طبخات تفضي إلى إفشال الحراك العمالي

نددت اتحادية المعادن؛ المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية؛ بما أسمته الاعتقال التعسفي “الذي تعرض له المناضل عثمان ولد أكريفيت”، مطالبة بـ”الإفراج الفوري عنه”، والاعتذار له عن ما لحقه من أذى.

وأكد بيان لاتحادية المعادن؛ تلقته صحراء ميديا، أن اعتقال ولد اكريفيت لم يكن سوى “محاولة لإبعاده عن المسرح من أجل حبك طبخات تفضي إلى إفشال الحراك العمالي، ويتم فيها الالتفاف على حقوق العمال العادلة ومطالبهم المشروعة، وقد تم ذلك”؛ بحسب تعبير البيان.

وأضاف؛ أن هذا “المناضل” ومندوب العمال اعتقل وهو “يمارس عملا نقابيا سلميا مشروعا”، وأنه لم يقم بممارسة أي عنف كما لم يدع أحدا إلى فعله، وهو “ليس وحيدا في هذا المسعى“.

وشددت اتحادية المعادن في بيانها؛ على أن ولد اكريفيت ينتمي إلى “مركزية عمالية واسعة الانتشار أثبتت نضاليتها، وحرصها على مصالح الشغيلة”، وقدمت في سبيل ذلك التضحيات التي كان آخرها “الشهيد المناضل محمد ولد المشظوفي، ولن تسكت على ظلمه”؛ وفق نص البيان.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى