مجتمع

موريتانيا: نساء “الفلوجه” يلوحن بالانضمام لمنسقية المعارضة

النساء قلن إن “تحريف” مخطط عمراني أدى إلى هدم منازلهن بحجة وجودها في شوارع وساحات عمومية

هددت مجموعة من نساء حي الفلوجه بالعاصمة الموريتانية نواكشوط بالانضمام إلى منسقية أحزاب المعارضة التي تطالب برحيل النظام، “إذا لم يتدخل الرئيس محمد ولد عبد العزيز شخصيا لحل أزمتهن”.

وقالت المتحدثة باسم النساء المعتصمات أمام القصر الرئاسي، وتدعى عائشة؛ في تصريح لصحراء ميديا، إن لجوء نساء الفلوجه إلى الرئيس يعتبر “آخر أمل لهن في رد ظلم السلطات الإدارية لعشرات الأسر الفقيرة”؛ بحسب تعبيرها.

وأوضحت عائشة؛ وهي جالسة على كرسيها المتحرك، أن المعتصمات تضررن من “تحريف مخطط عمراني، منذ شهر أكتوبر الماضي، ليجدن أنفسهن في العراء بعد هدم منازلهن بحجة وجودها في شوارع وساحات عمومية”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى