الساحل

مالي: المجموعات الإسلامية ترسل تعزيزات إلى خط المواجهة، وجنود فرنسيون في باماكو

مالي: المجموعات الإسلامية ترسل تعزيزات إلى خط المواجهة، وجنود فرنسيون في باماكو
أرسلت جماعة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا وكتيبة الملثمين تعزيزات إلى منطقة كونا، وسط مالي، حيث دارت يوم أمس اشتباكات عنيفة بين حركة أنصار الدين الإسلامية والجيش الحكومي الذي تدعمه قوات فرنسية وأخرى إفريقية.
وكان مصدر عسكري مالي قد أكد أن الجيش الحكومي بدأ اليوم السبت في مهاجمة “آخر جيوب المقاومة” في مدينة كونا التي احتلها الإسلاميون يوم الخميس الماضي، وهم في طريقهم إلى الجنوب المالي.
وقد شن الجيش المالي هجوما مضادا ناجحا، مساء أمس الجمعة، بمساعدة حلفائه الفرنسيين لاستعادة المدينة الواقعة وسط مالي.
ونقلت وكالة فرانس برس عن مصدر عسكري قوله إن “العسكريين الماليين يقومون بتطهير آخر جيوب مقاومة الإسلاميين في كونا” بدعم من القوات الفرنسية.
وفي سياق متصل أرسلت باريس قوات خاصة فرنسية إلى العاصمة المالية باماكو، وذلك من أجل حماية رعاياها الموجودين هنالك.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى