محليات

وزير الصحة يعزي أسر ضحايا اركيز ويقدم لهم مبالغ مالية

وزير الصحة يعزي أسر ضحايا اركيز ويقدم لهم مبالغ مالية
وصل وزير الصحة الموريتاني با حسينو حمادي إلى مدينة اركيز، جنوبي موريتاني، حيث قدم التعازي لأسر الأطفال الذين توفوا بسبب تناولهم للقاح مضاد للحصبة يوم أمس الاثنين، وأكد أن تحقيقاً بدأ في ملابسات الحادثة.
وحسب ما أكدته بعض المصادر لصحراء ميديا فإن الوزير قدم مبالغ مالية لأسر طفلين توفيا إثر الحادثة، وأكد أن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز مستعد لعلاج طفلين آخرين دخلا في غيبوبة بعد تناولهما للقاح.
وكان المستشفى الجهوي بمقاطعة اركيز قد شهد حادثة مأساوية بعد وفاة طفلين ودخول اثنين آخرين في غيبوبة بعد تناولهم للقاح مضاد للحصبة.
وكانت السلطات المحلية ممثلة في حاكم المقاطعة قد توجه مباشرة إلى المستشفى الجهوي باركيز مباشرة بعد وفاة الأطفال، وذلك للشروع في إجراءات التحقيق في ملابسات القضية الأولى من نوعها في المقاطعة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى