مجتمع

نواذيبو: السكان يعتدون على رجال إطفاء أثناء إخماد حريق

نواذيبو: السكان يعتدون على رجال إطفاء أثناء إخماد حريق
قام عدد من سكان حي بغداد، بمدينة نواذيبو شمالي موريتانيا، بالاعتداء على رجال إطفاء كانوا يشاركون في إخماد حريق التهم كوخاً تسكنه متسولة، كما كسروا زجاج سيارة الإطفاء التي قالوا إنها جاءت متأخرة.
وكان السكان يهتفون بعبارات تنتقد تأخر سيارة الإطفاء، قبل أن يقوموا برشقها بالحجارة مما تسبب في تكسير زجاجها وإصابة السائق بجراح في العين، كما اعتدوا بالضرب المبرح على رجل إطفاء آخر، ونقل الاثنان إلى المستشفى الجهوي بنواذيبو، حيث تلقوا الإسعافات الأولية.
وحسب ما أكده مراسل صحراء ميديا في نواذيبو، فإن وحدة من الشرطة وصلت إلى مكان الحريق حيث جرى الاعتداء، وقامت بمعاينة المكان دون أن تباشر أي اعتقالات في صفوف السكان ولا معرفة المتورطين بشكل مباشر في الحادث.
وتعتبر هذه هي ثاني حادثة من نوعها في مدينة نواذيبو، حيث سبق أن اعتدى بعض السكان على رجل إطفاء، وهي القضية التي وصلت إلى القضاء وانتهت بصلح بين إدارة الإطفاء وممثلي الأحياء.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى