مجتمع

ذوو المرحوم محمد سالم ولد لكحل يقدرون مواساة وتعاطف الجميع معهم

ذوو المرحوم محمد سالم ولد لكحل يقدرون مواساة وتعاطف الجميع معهم
أعربت أسرتا أهل لكحل وأهل همدي عن تقديرهما  لما تلقتاه من مواساة وتعاطف معهما بمناسبة رحيل ابنهما وزير الخارجية الموريتاني الأسبق المرحوم محمد سالم ولد لكحل.
وجاء في رسالة شكر وامتنان وقعها ميلود لكحل أن الأسرتين  تُعبران عن خالص الشكر وعميق الامتنان لكل من السلطات المدنية والعسكرية العليا في البلاد، وقادة وأعضاء قيادات الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني، وآلاف الموريتانيين والأجانب من الرجال والنساء الذين شاركوا في نقل جثمان المرحوم وفي الصلاة عليه بجامع ابن عباس وفي الدفن.
كما شكر ميلود ولد لكحل كل الذين قدموا للأسرتين تعازيهم مباشرة أو عن طريق الهاتف أو البريد الإلكتروني.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى