مجتمع

اتحاد الصحفيين العرب “قلق” من أوضاع الصحفيين في البلاد العربية

عبرت الأمانة العامة للاتحاد العام للصحفيين العرب عن “عميق قلقها” إزاء أوضاع الصحافة والصحفيين في البلاد العربية، مشيرة إلى أنها “تجتاز ظروفا بالغة الدقة” في ظل الحراك الذي تشهده دول الربيع العربي.
وقالت الأمانة العامة في البيان الختامي لاجتماعها في نواكشوط، إن “التضييقات العنيفة تطال الصحفيين والصحافيات والصحافة وشملت الاعتقال وافتعال المحاكمات”، معبرة عن استنكارها للمحاكمات التي تلاحق الصحفيين في جميع الأقطار العربية وتعبر عن تضامنها اللا مشروط مع الزملاء الصحفيين في تونس ومصر.
وطالبت الأمانة العامة السلطات التونسية بتفعيل القوانين المنظمة والضامنة لممارسة العمل الصحفي لسد الفراغ التشريعي الذي يفتح مجالات واسعة للتدخل في القطاع الصحفي، مؤكدة ضرورة اتخاذ “إجراءات سريعة تشمل تحديث منظومات القوانين المنظمة لحرية الصحافة من خلال تطهيرها من العقوبات السالبة للحرية والتعبير عن حقوق الصحفيين”.
ودعا اتحاد الصحفيين العرب زملاء المهنة في كل من الجزائر وقطر وجزر القمر إلى استكمال الإجراءات الخاصة بإنشاء نقابات أو تنظيمات صحفية في بلادهم، والانضمام بالتالي إلى الاتحاد العام للصحفيين العرب.

نص البيان

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى