مجتمع

نقيبة المحامين الفرنسيين تطالب الرئيس الموريتاني بوقف مضايقة ولد بوحبيني

نقيبة المحامين الفرنسيين تطالب الرئيس الموريتاني بوقف مضايقة ولد بوحبيني
وجهت نقيبة المحامين الفرنسيين كريستين فيرال سشول، رسالة إلى الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز طالبته فيها بوقف المضايقات التي يتعرض لها نقيب المحامين الموريتانيين أحمد سالم ولد بوحبيني وتمكينه من القيام بمنته كمحامي.
وقالت المحامية الفرنسية في الرسالة الموقعة بتاريخ 18 مارس الحالي، إنه منذ عودة ويليان بوردون، محامي دفاع في ملف محمد ولد الدباغ، المدير العام لمؤسسة بوعماتو، من موريتانيا أخبرها بالصعوبات التي قالت إن ولد بوحبيني تعرض لها يوم 04 مارس، عند وصوله لقصر العدالة بنواكشوط.
كما تحدثت المحامية الفرنسية عن ما وصفته بالضغوطات التي تعرض لها ولد بوحبيني في ملف ولد الدباغ، داعية الرئيس الموريتاني إلى العمل على أن يتمكن ولد بوحبيني من ممارسة مهنته كمحامي بشكل يتماشى مع متطلبات المهنة وحقوق الدفاع.
وعبرت المحامية الفرنسية عن الدعم التام من نقابة المحامين الفرنسيين لولد بوحبيني.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى