مجتمع

الرئيس المالي بالوكالة يبدأ أول زيارة لموريتانيا

الرئيس المالي بالوكالة يبدأ أول زيارة لموريتانيا
بدأ الرئيس المالي بالوكالة ديونكوندا تراوري صباح اليوم الأحد زيارة لموريتانيا، هي الأولى من نوعها له منذ تسلمه مهام الرئيس إبريل من العام الماضي بعد انقلاب مارس 2012 الذي أطاح بنظام الرئيس المخلوع أمادو توماني توري.
وقد استقبل الرئيس المالي في مطار نواكشوط الدولي من طرف نظيره الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، حيث من المنتظر أن يعقد الاثنان اجتماعاً للتباحث بشأن الوضع الأمني في شمال مالي وتطورات العملية العسكرية التي بدأت منذ 11 يناير الماضي لطرد الجماعات الإسلامية المسلحة من شمال البلاد.
وكان الرئيس الموريتاني قد سبق أن أعلن الأسبوع الماضي خلال مؤتمر صحفي مع نظيره النيجري محمدو يوسفو عدم وجود مانع لدى موريتانيا بوصفها دولة عضو في الأمم المتحدة من إرسال قوات إلى شمال مالي إذا تغير الوضع هنالك.
وكثيراً ما أكد الرئيس الموريتاني عدم مشاركة بلاده في الحرب الدائرة في مالي، وذلك باعتبارها غير منضوية في إطار المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا التي تقود القوة الإفريقية المنتشرة في الأراضي المالية، إلى جانب القوات الفرنسية والتشادية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى