مجتمع

(ATTM) :ما قمنا به إجراء إداري يتعلق بـ11 مهندساً

نفت إدارة شركة الأشغال والصيانة في موريتانيا (ATTM) أن تكون سرحت مائة مهندس من العاملين معها، مشيرة إلى أن الأمر يتعلق بسبعة مهندسين انتهت فترة العقود معهم، وأربعة آخرين كانوا في فترة اختبار، بالإضافة إلى عدد من المتدربين انتهت فترات تدريبهم.

وقالت الشركة في رسالة موجهة لصحراء ميديا اليوم الاثنين، إن عدد المهندسين العاملين معها لا يتجاوزون الخمسين، مكتتبين بعقود عمل محدودة المدة.

وجاءت رسالة إدارة الشركة لصحراء ميديا على النحو التالي:

لقد تفاجأت إدارتنا بنشر موقعكم الموقر في 01 سبتمبر 2014 خبراً مفاده أن شركة (ATTM) قد سرحت مائة مهندس كانوا يعملون فيها، للتصحيح فإن مجمل ما تشغله الشركة من المهندسين لا يتجاوز الخمسين، مكتتبين بعقود عمل محدودة المدة، موزعين على المشاريع المختلفة التي تنجزها المؤسسة.

والواقع هو أن سبعة عقود من عقود المهندسين المكتتبين طيلة اثنين من هذه المشاريع قد انتهت بحكم نهاية المشاريع، هذا بالإضافة إلى أربعة مهندسين كانوا في فترة اختبار، وهو إذا إجراء إداري بحت كما هو معروف ومألوف عند نهاية كل مشروع.

أما بالنسبة للمتدربين فهي مجموعة أعطتها المؤسسة فرصة تحسين خبراتهم من أجل مساعدتهم على ولوج سوق العمل، كما أن أغلبهم مكون في اختصاصات لا تمت بصلة لميدان عمل الشركة.

ونحن إذ نصحح لكم هذه المعلومات نؤكد لكم استعدادنا الدائم لإعطائكم كل المعلومات الدقيقة والحقيقية بغية إنارة الرأي العام الوطنية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة